أخر تحديث : الأربعاء 29 يونيو 2016 - 8:52 صباحًا

هجوم انتحاري قوي يهز مطار إسطنبول .. والخطوط التركية تعلق رحلاتها

بتاريخ 29 يونيو, 2016 - بقلم admin
هجوم انتحاري قوي يهز مطار إسطنبول .. والخطوط التركية تعلق رحلاتها

اهتز مطار أتاتورك الدولي في إسطنبول، مساء اليوم الثلاثاء 28 يونيو الجاري، على وقع هجوم نفذه ثلاثة انتحاريين، خلف عشرات القتلى والجرحى، فيما أفاد مسؤول تركي كبير أن حصيلة هجمات مطار أتاتوك ارتفعت لحوالي 50 قتيلا.

وكانت وكالة رويترز قد نقلت عن محطة “إن.تي.في” التلفزيونية عن حاكم اسطنبول قوله إن 28 شخصا قتلوا كما جرح 60 شخصا منهم 6 في حالة خطرة وفق ما ذكرت وسائل إعلام تركية وعالمية في هحمات استهدفت مطار أتاتورك باسطنبول اليوم الثلاثاء نفذه 3 انتحاريون.

وأفادت عدد من وكالات الأنباء في تركيا بأن الانتحاري الثالث قتل على أيدي قوات الأمن التركي قبل تفجير حزامه الناسف وتم القبض على مهاجم رابع في المكان وجاري البحث عن 4 مهاجمين آخرين شاركوا في العملية، فيما قال مسؤول تركي بأن الضحايا أغلبهم أتراك وبينهم عدد من الأجانب، وكانت تقديرات أولية أشارت لسقوط 10 قتلى في الهجوم.

من جهته، قال وزير العدل التركي إن مهاجما أطلق النار من بندقية كلاشينكوف وإن الشرطة أطلقت أعيرة نارية لتحييد المشتبه بهما عند نقطة دخول صالة الرحلات الدولية بمطار أتاتورك.

وقال مسؤول تركي لرويترز إن انفجارين ضربا مطار أتاتورك باسطنبول اليوم الثلاثاء وأوقعا عددا من المصابين.

كما قال المسؤول التركي إن مشتبها بهما نفذا تفجيرين في مطار أتاتورك باسطنبول اليوم الثلاثاء حيث فجرا نفسيهما قبل دخول منطقة الفحص الأمني بصالة الرحلات الدولية.

وأضاف المسؤول أن الشرطة أطلقت أعيرة نارية “لتحييد” المشتبه بهما بالمطار أتاتورك التركي.

وعلى إثر الحادث علّقت الخطوط الجوية التركية، كافة رحلاتها بمطار أتاتورك في إسطنبول، حتى الساعة الثامنة من صباح اليوم الأربعاء بالتوقيت المحلي (05: 00 بتوقيت غرينتش)، على خلفية الاعتداء الإرهابي الذي شهده المطار مساء أمس الثلاثاء.

وأشار المستشار الإعلامي للخطوط التركية، يحيى أستن، في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إلى أن تعليق الرحلات، يأتي على خلفية ما وصفها بـ”الواقعة الأليمة” في إشارة للاعتداء الإرهابي الذي شهده مطار أتاتورك، داعيا كافة المسافرين، لمتابعة موقع الشركة على الإنترنت، للاطلاع على آخر التطورات المتعلقة برحلاتها.

تعليقات الفايس بوك

تعليق

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0