أخر تحديث : السبت 23 يوليو 2016 - 11:25 صباحًا

وزارة التربية الوطنية: هذه هي نسبة النجاح الإجمالية في امتحانات الباكالوريا دورتي 2016

بتاريخ 23 يوليو, 2016 - بقلم admin
وزارة التربية الوطنية: هذه هي نسبة النجاح الإجمالية في امتحانات الباكالوريا دورتي 2016

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، اليوم الجمعة، أن مجموع عدد الناجحين في امتحانات الباكالوريا دورتي 2016 بلغ 206 ألف و62 ناجحة وناجحا، بنسبة نجاح اجمالية وصلت إلى 55,36 في المائة. وذكر بلاغ للوزارة، أن الإناث يشكلن 51 في المائة من مجموع الناجحين، فيما بلغ عدد الناجحين الممدرسين 192 الف و275 ناجحة وناجحا بنسبة نجاح بلغت 61,72 في المئة، بينما بلغ عدد الناجحين من الأحرار 13 الف و787 بنسبة نجاح بلغت 22,73 في المئة. وأضافت الوزارة أن عدد الناجحين في الدورة الاستدراكية لامتحانات البكالوريا 2016 بلغ 47 الف و55 ناجحة وناجحا، بنسبة نجاح بلغت 34,21 في المئة.

 

أما بالنسبة للنتائج حسب أصناف التعليم، فقد بلغ عدد الناجحين في التعليم العمومي، حسب البلاغ، 167 الف و248 بنسبة نجاح بلغت 59,37 في المئة، فيما وصل عددهم في التعليم الخصوصي إلى 25 الف و27 بنسبة نجاح بلغت 83,87 في المئة. وفي قطب الشعب العلمية والرياضية والتقنية، بلغ عدد الحاصلين على البكالوريا 127 الف و40، بنسبة نجاح بلغت 61,62 في المئة. أما في قطب الشعب الأدبية والأصيلة، فقد بلغ عدد الناجحين 79 الف و22 بنسبة نجاح وصلت إلى 47,6 في المئة.

وبلغ مجموع عدد حالات الغش التي تم ضبطها خلال امنتحانات الباكالوريا لسنة 2016 ما يناهز 11 الف حالة.

وأكدت الوزارة، أن امتحانات البكالوريا لهذه السنة، تميزت بالتنفيذ الصارم للإجراءات الجديدة التي استحدثتها في مجال تأمين الامتحانات والحد من الغش، وبتقديم عدد من الأشخاص للعدالة بسبب تشويشهم على هذا الاستحقاق سواء بترويجهم لوثائق مغلوطة على أن لها صلة بمضامين الامتحانات أو بنشرهم لأجوبة عن أسئلة الامتحانات عبر مواقع إلكترونية.

وأشادت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بتضحيات نساء ورجال التربية والتكوين وبما أبانوا عنه من مهنية عالية في تدبير جميع محطات هذا الاستحقاق الوطني، وكذا بما أبان عنه غالبية المترشحات والمترشحين من انضباط ونضج، مثمنة جهود السلطات العمومية والمصالح الأمنية في ضمان إجراء هذه الامتحانات في أحسن الظروف. كما نوهت بمساهمة كل مكونات المشهد الإعلامي الوطني في مواكبة هذا الاستحقاق التربوي الهام.

تعليقات الفايس بوك

تعليق

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0